فن ومشاهير

فاروق ازغاي:الرسم حقق أحلامي

فاروق ازغاي من مواليد قرية ساحلية بضواحي مدينة الحسيمة و بالضبط بقرية السواني سنة ,1977حيث ازداد في هذه البلدة الجميلة التي تجمع كل انواع الجمال: بين شاطئ بحر وسهول النكوروجبال تمسمان وشبه جزيرة الحسيمة و كذا جزيرة النكوروسد عبد الكريم الخطابي وواد غيس وواد النكور  …. يقول فاروق : لايمكن ان اكون من هذا المكان ولا اكون فنانا.

العصامية و الحرية:

فاروق ازغاي, ذاك الفنان التشكيلي العصامي بامتياز, الذي لم يجعل حدودا لفنه فهو يرسم بكل ما تطلبه يده من خامات وابسط المواد ,فهو يرسم بالمواد الغذائية بورتريهات لشخصيات مشهورة وغير ذلك وكذلك يرسم لوحات تجريدية وواقعية وتعبيرية من طراز عالي ومبهر مما يجعل المتلقي يبحر لأوقات طويلة داخل لوحة لا تتجاوز المتر .كما انه يتقن الرسم على الجداريات. .. كما ٌأنه فرض وجوده في عالم الجداريات باعماله التي قام بها في عدة مدارس حكومية وخاصة, وايضا فهو فاعل جمعوي نشيط جدا مما جعله يبرز في العالم الاجتماعي والثقافي …حيث انه يقوم بعدة اعمال تطوعية سواء في المجال الثقافي او الاجتماعي والتطوع لتعليم الاطفال تقنيات الرسم لفائدة الاطفال بعدة مدارس حضرية وقروية .

ساحر الٌألوان:

كما ان الرسام فاروق  شارك في عدة مهرجانات وطنية و دولية بمعارض للوحات التشكيلية.ورسم بورتريهات لادباء وشعراء وفنانين مغاربة واجانب .. .كل هذه الانجازات التي قدمها ولا زال يقدمها  للأطفال و التلاميذ و المجتمع المدني..لم تكن مقرونة بالدراسة ولا بالتعليم وانما موهبة ربانية والتي تفوق كل تعليم .كما صرح لنا في حوار خاص انه لا يمارس هوايته بشكل دائم او يكرس كل وقته في مجال الرسم بل يشتغل بمزاج قد يطول او يقصر.. . ويقول ايضا انه في بعض المرات ينسى بانه رسام لكنه بمجرد ان يمسك بالريشة تنفصم شخصيته ويتحول الى ساحر الالوان.و بشهادة اصدقائه الشعراء والزجالين و كل من حضروا الى ورشاته و تعمقوا في اعماله فان لقب ساحر الألوان هو الأقرب الى مدرسته الفنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق