فن ومشاهير

فيلم The Day I Met Hitler يوثق حكايات آخر من قابلوا هتلر في مهرجان اونتاريو السينمائي الدولي

 

يشهد مهرجان اونتاريو السينمائي الدولي في كندا العرض العالمي الأول للفيلم المثير للجدل The Day I Met Hitler “اليوم الذي قابلت فيه هتلر”، وذلك خلال نسخة المهرجان الأولى التي انطلقت بشكل أونلاين بسبب كورونا.

ويوثق الفيلم لأول مرة شهادات حصرية وواقعية لآخر من عاصروا زعيم النازية أدولف هتلر، ومازالوا على قيد الحياة حتى الآن، لينقلوا تجربتهم الحياتية الخاصة معه ورؤيتهم لشخصيته وأفعاله التي خلدها التاريخ كواحد من أكثر حكام العالم دموية، والمسئول عن محرقة الهولوكوست التي أودت بحياة الملايين من اليهود، وأوقد نيران الحرب العالمية الثانية التي غيرت وجه العالم وأودت بحياة ما يزيد عن 60 مليون إنسان.

وكشف Ronen Israelski مخرج الفيلم، أنه عكف على تحضيرات والعمل على هذا المشروع السينمائي المثير على مدار خمسة سنوات، حرص خلالها على السفر في مختلف أنحاء العالم لملاقاة آخر الأشخاص الأحياء الذين قابلوا هتلر وعاشروه في شبابهم وطفولتهم، ويرصد الفيلم حكايات خمسة أشخاص عجائز، في نهاية العقد الثامن من عمرهم، يحمل كل منهم حكاية مختلفة عن كيفية لقائه بهتلر وجها بوجه، رحل منهم ثلاثة أشخاص عن الحياة بعد تجهيز الفيلم.

كما أضاف Ronen أن الفيلم يضم شهادة والده، بجانب لقاء خاص مع ابن أحد رعايا هتلر، و شهادات لبعض الجهود الألمان الذين شاركوا في الحرب العالمية الثانية، منهم جنود في قوات الأمن الخاصة، الأكثر وحشية في جيش هتلر، ولقاء مع ابن أحد الناجين من محرقة الهولوكوست، موضحاً أن تجربة الفيلم كانت مثيرة وحماسية رغم استغراقها ما يزيد عن خمس سنوات لجمع المادة الوثائقية والمصورة اللازمة لإتمامه، وتم اختيار مهرجان اونتاريو السينمائي الدولي Ontario International Film Festival لإقامة العرض السينمائي الأول له ضمن انطلاقه في جولة عروض عالمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى