أسرة و مجتمع

بلاغ صحفي… لبرنامج “كفاءات للجميع”

 

أعلن برنامج “كفاءات للجميع” عن دعوتين لفائدة المجتمع المدني من أجل تقديم مقترحات مشاريع تهم قطاع التكوين المهني، بغلاف مالي يبلغ 700,000 يورو. وتقترح “الوكالة الإسبانية للتعاون الدولي من أجل التنمية” تمويل مشاريع قد تصل مدة تنفيذها إلى 12 شهرًا، يمكن أن تتقدم بها جمعيات محلية تنتمي لإحدى الجهتين المستهدفتين من البرنامج، وهما جهة طنجة تطوان الحسيمة وجهة الشرق. هاته المشاريع يجب أن تعنى بالتكوين والإدماج المهني، والاندماج الاجتماعي والتشغيل الذاتي للشباب في وضعية هشاشة.
وقال بلاغ توصلت به مجلة رائدات إن “الوكالة الإسبانية للتعاون الدولي من أجل التنمية ستعمل، من خلال هذا النداء، على اختيار 6 إلى 8 مشاريع لا تتجاوز مدة تنفيذها 12 شهرا كحد أقصى، وذلك بهدف طرح منهجيات مبتكرة في التكوين المهني، تستند إلى مقاربة مجالية وترابية محلية، فضلا عن ارتكازها على متطلبات سوق الشغل، وتعتبر ملاءمة عرض التكوين المهني ومحتواه مع الحاجيات الحقيقية للمقاولات إحدى الركائز للتقليص من البطالة في أوساط الفئات المجتمعية الأكثر تهميشا وإقصاء، وخاصة الشباب”.
ولهذا الغرض، يضيف البلاغ، “يتوخى من المشاريع المقدمة أن تبرهن على ملاءمتها لحاجيات النسيج الاقتصادي المحلي، على أن تسعى، قدر الإمكان، إلى التنسيق مع كافة الفاعلين لتجنب إهدار المجهودات والطاقات والمبادرات”، مشيرا في الوقت ذاته إلى أنه “يجب التنويه، في هذا الإطار، أنه خلال المرحلة الأولى للنداء في ماي 2018 تم دعم مشروعين في جهة الشرق من تنفيذ جمعيتي ACODEC بوجدة وASTICUDE بالناظور”.
وجاء ضمن البلاغ ذاته أن “تلقي طلبات تمويل مشاريع في التكوين المهني لفائدة منطقة طنجة تطوان الحسيمة يمتد إلى غاية 4 فبراير القادم، وتلقي طلبات تمويل مشاريع في التكوين المهني لفائدة جهة الشرق يمتد إلى غاية 11 فبراير”.
يُشار إلى أن برنامج “كفاءات للجميع”، الذي تم إطلاقه في شتنبر 2017 بتمويل من طرف الاتحاد الأوروبي، يطمح إلى العمل على التنسيق بين القطاع العام والخاص ومنظمات المجتمع المدني من أجل تحسين فعالية التكوين المهني في المغرب، ويتم تنفيذ البرنامج من قبل المجلس الثقافي البريطاني والوكالة الإسبانية للتعاون الدولي من أجل التنمية (AECID) بشراكة مع كتابة الدولة المكلفة بالتكوين المهني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق