أسرة و مجتمع

“منظمة البيت العربي”، تحيي يوم الأرض بطنجة النور

نعم ،كما تعودتم من شباب منظمتنا البيت العربي ، انتقلنا نحو أجيال المستقبل، بشراكة مع مؤسسة البخاري بطنجة، لنحيي جذوة لم تنطفئ و لن تنطفئ للإنتصار و الصمود و العنفوان..
اطلقنا مع تلميذات و تلاميذ مغربنا العربي المقاوم و المساند بشعبه و قواه الشريفة لقضية العرب و المسلمين الأولى “فلسطين” و عاصمتها الأبدية “القدس الشريف”..
مسابقة ثقافية توعوية بقضيتنا فنطقت الأجيال الصاعدة بوعي متحرر بعبارات فلسطين لاضفة و لا غزة، بكيان صهيوني محتل لا إسرائيل..
حملوا صور شهداء الأمة على مر التاريخ و اخترنا منهم الشباب صبايا و رجال.
غنينا مجتمعين “موطني..موطني”..
غرسنا و غرسوا شجيرات بأسماء شهداء العودة، و شجرتي زيتون بإسمي الدولة و العاصمة “القدس عاصمة فلسطين”..
كذلك نفهم فلسطين ،في منظمتنا “البيت العربي” “نضال بالميادين..نضال بين الأجيال..تحرير للوعي..إنتصار للمقاومة..ثبات على الممانعة..منابر الشرف فقط تعنينا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق