أسرة ومجتمع

جديد تصاميم المصممة المغربية راقية بيضاوي

الرباط/ مهى الفلاح

مجموعة جديدة لمصممة الأزياء راقية بيضاوي ، أزياء أطلقت عليها اسم بين الحقيقة والواقع، عملت لها جلسة تصويرية بمدينة الرباط الأوداية ودار القفطان بسلا المدينة.

جاءت في تصريحها أن العالم اليوم يهتم بالموضة والأزياء، فتقام عروض أزياء ومسابقات يتنافس فيها المصممون على ابتكار تصاميم مميزة ومختلفة، ويذيع صيت بعض المصممين حتى يصلو للعالمية، ومهما اختلف الناس على أهمية تصميم الأزياء في الحياة تبقى عملية التصميم أساسا لابسط القطع التي يرتديها الناس في حياتهم اليومية، من الملابس والإكسسوارات حتى الأحذية والحقائب.

أكدت راقية بيضاوي مصممة أزياء بمدينة سلا لها تجربة كبيرة في تصميم الأزياء التقليدية والعصرية لمدة تقارب اكثر من 20 سنة ، وأن جائحة كورونا اصابت كل المجالات منهم اقتصاد المدينة المتمثل في الصناعة التقليدية وتصميم الأزياء، بعد منع عرض الأزياء في المهرجانات والحفلات .

كما كانت لها عدة مشاركات في مهرجانات وطنية ودولية بتصاميميها، وتكريمات، اخر مشاركة لي كانت بمهرجان تونس .

كما جاءت في كلمتها أن هذه الجائحة التي تدهورت الأوضاع بشكل كبير ، نأمل من الجهات المختصة وغرفة الصناعة التقليدية التدخل من أجل انقاد ما يمكن انقاده قبل أن يصيب الكساد والإفلاس بشكل شمولي هذا القطاع الحيوي الذي يجسد التراث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: