ثقافة وأدب

قصيدة ماء الوجه للشاعر جمال الحنصالي

ماء الوجه

أيتها الضٌحكةُ المغضوب عليها
لمَ أنتِ على الرصيف نائمة!
أيتها البراءة المبحوثُ عنها
لمَ أنتِ في الجحيم سائحة!
مطر العين وطِف …
والرمش تدلّى،
قلم القلب وجِل …
والعرْق تمطّى،
شبح الذّنب وهِل …
والفعل تعدّى.
المؤمن فينا
والملحد فينا
الطفل فينا
والعيب فينا
عدنانُ لنا
والعدل دنا.
اللعبة الخشبية استأسدتْ بدًا
فالذئب صار جميلا!
حلوى العيد استبشرتْ شرّا
فالحَملُ بات قبيحا!
لمَ خرجت الحياة ليلا..
بفستان فرحها؟
تمضغ عِلكةً .. بنكهة عرق حزنها.
تحمل خنجرا ..
جائعا في يدها.
تذبح بنات الموت ..
ألسْن بنات عمتها!
جذاذة درس الإنسانية
ورقة ديدكتيكية عارية،
على منضدة بائع حبات الفستق البالية..
أللموت لذة الفواكة الجافة!
أللروح.. روح الطفولة قشرة مملحة ماجنة؟
باللعاب تبلّل ..
وكالمومس على الطريق تُبسق،
والأرجل تُداس،
وبماء الوجه تُخفظ .. وتكنس،
وبحق المروءة تُهمل،
وبحق الغريزة تُقبر،
وبحق السماء تُحيى .. وتنشر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: