أسرة ومجتمع

قائد ملحقة إدارية تابعة لمنطقة دار بوعزة يتعرض لطعنة سكين وجهها إليه عنصر متقاعد في القوات المساعدة.

 

تعرض قائد ملحقة إدارية تابعة لمنطقة دار بوعزة، عمالة إقليم النواصر، يوم السبت الماضي لطعنة سكين على مستوى البطن، وجهها إليه عنصر متقاعد في القوات المساعدة.

وقال مصدر إن رجل السلطة نجا بأعجوبة من موت محقق بعد أن فوجئ بالمخزني، يستل سكينا من تحت ملابسه ويوجه له طعنة أسفل البطن، ليتسبب له في جرح غائر، إذ نقلت لقطة فيديو هرولة القائد من شدة الألم، قبل أن يكشف عن مكان الطعنة، الذي سال منه دم كثير.

ونقل رجل السلطة على وجه السرعة إلى أحد مستشفيات البيضاء لتلقي العلاج، بينما تم إيقاف عنصر القوات المساعدة المتقاعد وفتح تحقيق معه، قبل عرضه على المحكمة.ونقلت لقطات فيديو من دقيقتين و17 ثانية انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي، مشهد الاعتداء بسكين على رجل السلطة المعروف بالعلوي، الذي يشتغل بالرحمة 1، بعد توصلهم بإخبارية تفيد أن أحد الأشخاص منهمك في فتح باب عشوائي في إقامة للسكن الاجتماعي.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: