فن ومشاهير

مسرح الزمالك يشهد عودة مريم صالح للغناء بعد غياب 3 سنوات

وضعت الفنانة مريم صالح لمستها الغنائية في افتتاحية سهرات رمضان في مسرح الزمالك، عبر حفل جماهيري كامل العدد.

ودشنت مريم بهذه الإطلالة انطلاقة فنية جديدة بعد غياب أكثر من ثلاث سنوات منذ آخر حفلاتها الغنائية في القاهرة، واحتفلت خلالها مع جمهورها في القاهرة بأجواء ليالي رمضان، بحفل طويل أعادت فيه إحياء توليفة من أشهر أعمالها الغنائية، منها أنيان ألبومها الأول “أنا مش بغني” مثل “امشي على رمشي” و”احسبلي سرعة الأيام” بجانب أغنيات “عاشقة الورد” و”نوح الحمام”، مصحوبة بإطلالة موسيقية مختلفة تمامًا عن المعتاد.

مريم صالح مغنية وممثلة تمتد رحلتها الغنائية لأكثر من 15 سنة، حفرت اسمها كإحدى أيقونات مجال الموسيقى البديلة في مصر، نشأت في أسرة فنية تحت عباءة الشيخ إمام ووالدها المخرج المسرحي صالح سعد، لفتت إليها الأنظار في بداياتها بأول ألبوماتها “أنا مش بغني” بأسلوبها الغنائي الغريب وغير المعتاد في طريقته الأدائية والموسيقية، ومن بعده ألبومها الثاني “حلاويلا”، وصولًا لمشروعها الأخير “الإخفاء”، وتعود حاليًا للساحة بعد غياب فترة طويلة إثر انشغالها بتربية ابنتها الصغيرة “سر”، وتنشغل حاليًا بتحضير عدة أعمال غنائية جديدة تطل بها خلال العام الجاري.

ووضعت مريم لمستها الغنائية المميزة في مستهل موسم حفلات ليالي رمضان في مسرح الزمالك، الذي يحتضن توليفة متنوعة المذاقات الموسيقية خلال الشهر الكريم، من بينها الفنانة التونسية غالية بنعلي والفنانة دينا الوديدي وفرقة الحضرة والفنان الكبير علي الحجار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: