فن ومشاهير

بانه تقدم جرعة صيفية مبهجة في كليب “صاحية رايقة”

خطفت المطربة الفلسطينية بانه قلوب جمهورها العربي بأجدد أعمالها الغنائية “صاحية رايقة”، والتي ظهرت للنور بشكل فيديو كليب مصور.

وقررت بانه عبر العمل الجديد معاودة مغامرة الغناء باللهجة المصرية بعد النجاح المدوي لأغنيتها الأخيرة “القعدة الحلوة”، وهذه المرة عبر أغنية صيفية بامتياز تجمع بين البهجة وخفة الدم وإيقاعاتها الراقصة مع إضفاء لمسات من سحر جمال الطبيعة والبحر خلال الكليب الذي تم تصويره في منطقة أنفه شمالي لبنان، بالتعاون مع يونيفرسال ميوزيك.

وتتغنى بانه عبر أغنيتها الجديدة بكلمات وألحان عزيز الشافعي، في أول عمل غنائي يجمعهما سويا، وأعربت بانه عن سعادتها لهذه التجربة التعاون الناجح مع عزيز لما يمثله من قامة معروفة في الساحة الغنائية المصرية، ونتج عنه وجبة موسيقية شبابية تتناسب ببهجتها مع موسم الصيف، في حين تولى مهمة توزيع الأغنية هاني يعقوب وميكس وماسترينج ماهر صلاح.

ومن جانبها قالت بانه أنها تهدي أغنيتها الجديدة لجمهورها المصري بشكل خاص لما يمثله لها من معزة خاصة في قلبها وقررت الاحتفاء بها عبر دخول السوق المصري بشكل رسمي بأولى زياراتها للقاهرة تزامنا مع صدور الكليب، بهدف التقارب مع الجمهور والتعريف بنفسها أكثر لدى الميديا المصرية، مع تحضيرها لعدة أعمال غنائية جديدة تسعى خلالها أن تسير على درب اللهجة المصرية خلال الفترة المقبلة.

كما أوضحت بانه أنها سعت خلال “صاحية رايقة” لتقديم جرعة بهجة خفيفة لجمهورها عبر التركيبة الموسيقية الراقصة للأغنية وبساطة كلماتها التي تجسد قوة العلاقة السحرية التي تجمع الصديقات واللاتي يقضين مع بعضهن أوقاتا ممتعة بعيدا عن مشاكل الحياة وبغض النظر عن تواجد الرجل والعلاقات العاطفية التي تصيبها الإهمال تدريجيا، حيث يجسد الكليب حياة فتاة تعاني من تجاهل حبيبها وتجد مواساتها بين صحبة صديقاتها.

واختارت بانه تصوير الكليب في منطقة أنفه شمالي لبنان لما لها من طابع طبيعي وسحري مميز يشابه سحر الجزر اليونانية، حيث تكشف نيتها الأولى لتصويره في اليونان إلا أنها اكتشفت جمال ذلك المكان في لبنان وأصرت على نقل جماله في مشاهد الكليب الذي تولى مهمة إخراجه المخرج كفاح، كما تسعى بانه تقديم تجربة تفاعلية مع الجمهور مع ظهور الكليب عبر إطلاق تحدي جديد عبر تطبيق تيك توك بهاشتاج الأغنية “صاحية رايقة” خاصة بعد النجاح الكبير الذي لاقى كليب أغنيتها السابقة “القعدة الحلوة” وتجاوزت مشاهداته عبر التيك توك حاجز 14 مليون.

بانه مطربة فلسطينية الأصل تستقر في البحرين، وبدأت رحلتها الغنائية الاحترافية منذ أربع سنوات، وحققت نقلة نوعية في رحلتها الفنية بتعاقدها رسميا مع شركة يونيفرسال ميوزيك الشرق الأوسط، التي تولت مهمة توزيع وإنتاج أغنياتها منذ عام، تزامنا مع ظهور ألبومها الأول “شو بنا”، والذي ضم في جعبته سبع أغنيات، من بينها “شو حلو نحنا” و”عكس الشي” و”عالبال”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: