أسرة ومجتمع

الرئيس الإسرائيلي ورئيس وزرائه يهددان حركة حماس.. ماذا قالا؟

قال الرئيس الإسرائيلي، رؤوفين ريفيلين: “لقت ولت الأيام التي تقرر فيها حركة حماس متى تطق الصواريخ ومتى تصمت”، بحسب ما جاء على موقع قناة (كان).

بدروه، قال نفتالي بينت، رئيس وزراء حكومة الاحتلال: “في قطاع غزة سيتعين عليهم التعود على مبادرات عملياتية أخرى من منطقة الحزب، فلقد نفذ صبرنا”.

وأضاف بينت في كلمه له خلال حفل إحياء ذكرى ضحايا الحرب العسكرية على قطاع غزة عام 2014،ي مهددا حركة حماس: “سكان سديروت ليسوا مواطنين من الدرجة الثانية، فعلى الفصائل أن يعرفوا القواعد الجديد”، بحسب القناة 13 الإسرائيلية.

وأكد بينت أن القواعد الجديد تتمثل في أنه لن يتم التسامح مع تنقيط الصواريخ، كما انه سيتم العمل بكل جهد؛ لإعادة الأسرى المحتجزين لدى المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: