أسرة ومجتمع

اسبانيا تقرر تسليم دركي جزائري منشق للعسكر

أعلنت المعارضة الجزائرية في الخارج أن السلطات الإسبانية أبلغت محامي الناشط السياسي المعارض محمد عبد الله، أنها قررت ترحيله الى الجزائر .

الناشط الحقوقي الإسباني والمختص في العلوم السياسية “بيدرو التاميرانو” قال في تغريدة له: ” إذا قامت إسبانيا بتسليم الشاب محمد عبد الله إلى الجزائر ، فإن النظام الشمولي الجزائري سيقتله بمجرد أن تطأ قدمه البلاد. سوف تكون إسبانيا متواطئة في عمل عنيف وإرهابي”

وأضاف: “أكثر من ذلك فإن قرار السلطات الإسبانية في حال تنفيذه سيشكل خطرا داهما على حياة محمد عبد الله، في ظل نظام يمارس التعذيب الممنهج بشهادة كل المنظمات الحقوقية الجزائرية والدولية”، وفق تعبيره.

يذكر أن محمد عبد الله كان ينتمي إلى سلاح الدرك الجزائري، برتبة رقيب أول، إلا أنه غادر الجزائر منذ 3 سنوات، واشتهر على مواقع التواصل الاجتماعي بنشره لفيديوهات التقطها أثناء انتمائه إلى أسراب الطيران لقيادة الدرك الوطني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى