أسرة و مجتمع

خرق القانون وطرد الطلبة من ناديهم من طرف موظف بجامعة العلوم بالرباط

الرباط/ مهى الفلاح

تعرض طلبة جامعيين لنادي الفن الثالث المشهود له بالنشاط والدينامية بكلية العلوم بالرباط لهجوم من طرف موظف بالكلية ذاتها خرق القانون ، نتج عنه إتلاف وتخريب بعض معدات النادي وطردهم من مقرهم لتحويله إلى مقر لنقابة حديثة العهد وغير ممثلة بهياكل الكلية بدون قرار من العمادة أو مجلس الكلية المخول له اتخاد مثل هذه القرارات.
وحسب بيان توصلنا به من منخرطات ومنخرطي النادي، فقد تم الاتصال بعمادة الكلية وسلك طريق الحوار مع المسؤولين دون تدخل يذكر، ليقرر الطلبة المنتمون للنادي الاحتجاج ورفع مطالبهم لرئيس الجامعة أولا ثم وزير التعليم العالي في حالة ما بقي الوضع على ما هو عليه.

وفي سياق متصل، اجتمع ممثلو الطلبة بمجلس الكلية، وأصدروا بيانا تضامنو فيه مع رفاقهم في النادي، وعزمهم سلك كل الطرق الإدارية والقانونية لصون مكتسبات الطلبة والدفاع عنها حسب قولهم.

وتجدر الإشارة إلى أن نادي الفن الثالث بكلية العلوم يستغل مقرا تابع للكلية منذ أزيد من 6 سنوات، ويشتغل بطريقة دائمة، وينظم لقاءات ومعارض بشكل متميز، وتعرف أنشطته حضور شخصيات وطنية ودولية رائدة في مجال الفنون، غير أن التهجم الغير مفهوم من هذا الموظف خلف حالة من الذهول، خصوصا بعد عدم قدرة عميد الكلية على التدخل وإرجاع الأمور إلى نصابها، ليبقى السؤال المطروح حول من يقف وراء هذا الموظف الذي خرق القانون وتسبب في أذية طلبة نجباء غرضهم إستغلال وقتهم الثالث في الأنشطة الموازية للكلية كما تحث على ذلك رئاسة الجامعة والوزارة الوصية.

التنديد بشدة بالهجوم، والإعتداء اللفظي الذي تعرض له منخرطات ومنخرطي نادي الفن الثالث بالكلية، وطردهم من مقرهم من طرف موظف بالكلية بغير حق ولا سند بعيدا كل البعد عن الأعراف والأخلاق المتعارف عليها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق