أسرة ومجتمع

قمة المستقبل للابتكار” تكرم الجامعة الأمريكية في الإمارات AUE لتميز مشروعات طلابها في دبي

تحت رعاية وحضور سمو الشيخ صقر بن محمد القاسمي، أُقيمت “قمة المستقبل للابتكار” في “دبي فستيفال سيتي” ، بحضور سعادة ميرزا الصايغ نائب رئيس مجلس أمناء الجامعة و سعادة خلف صغير القبيسي عضو مجلس أمناء في الجامعة الأمريكية في الإمارات.
حيث أظهرت المشروعات التي شارك بها خمسة من طلبة وخريجي كلية تكنولوجيا المعلومات بالجامعة الأمريكية في الإمارات حجم الإمكانيات التي يتمتع بها طلبة الجامعة من دعم واهتمام ومتابعة، إذ حظي المشاركون الخمسة بإشادة استثنائية من الجهة المنظمة للقمة، وتم تكريمهم جميعاً في اليوم الختامي للقمة التي حضرها خبراء وإستشاريون من دول عربية وعالمية مختلفة، وتم تقديم تكريم خاص للجامعة الأمريكية في الإمارات لتميز مشروعات طلابها خلال القمة.
وتسلّم الأستاذ الدكتور مثنى غني عبد الرازق، رئيس الجامعة الأمريكية في الإمارات AUE، التكريم الخاص بالجامعة، بحضور الأستاذ الدكتور ويليام كورونويل، النائب الأعلى لرئيس الجامعة، على اعتبار أنّ الجامعة قدمت خلال القمة نماذج طلابية بمشروعات مبتكرة نالت استحسان وإشادة الوفود المشاركة من جهات مختلفة.
وقال الأستاذ الدكتور مثنى عبدالرازق رئيس الجامعة الأمريكية في الإمارات ، خلال مراسم التكريم، إنّ المشروعات المبتكرة التي شارك بها طلاب الجامعة خلال “قمة المستقبل للابتكار” باكورة ثمار برنامج ريادة الأعمال “حاضنة الأعمال الناشئة” الذي تم إطلاقه في الجامعة لدعم المنتسبين إليها والملتحقين بالدراسات العليا والخريجين منها بهدف دعم تخطيط وتنفيذ مشروعاتهم الناشئة التي تتلاءم مع احتياجات السوق والعصر والمستقبل.
وأكّد أنّ رؤية الجامعة الأمريكية في الإمارات AUE مستمرة في دعم المشروعات الطلابية المبتكرة بغرض تخريج قادة مبدعين ومؤثرين في المجتمع، يتمتعون بالمعارف والخبرات الخاصة بمجال الابتكار، بشكل يمكّنهم من اكتشاف الأفكار والرؤى والأهداف المستقبلية الخاصة بمشروعاتهم الناشئة والتغلب على تحدياتها لبلوغ النجاح والتميز على مستوى التخطيط لها أو تقديمها للسوق بشكل منظم.
وجاءت “قمة المستقبل للابتكار” بتنظيم مجموعة شركات الشيخ صقر القاسمي، وإهتمام الشيخ صقر القاسمي نفسه، وهو أحد الرموز التي تخرجت من الجامعة الأمريكية في الإمارات، وما زال يمثل قدوة ومثلاً أعلى للكثير من طلاب وخريجي الجامعة، بحكم ما له من بصمات بارزة في مجال الابتكار والتخطيط للمشروعات المستقبلية ونشر ثقافة ريادة الأعمال في دولة الإمارات العربية المتحدة.
وتنوعت المشروعات التي شارك بها طلاب الجامعة الخمسة خلال “قمة المستقبل للابتكار” بين تخصصات مختلفة، وتم عرضها بشكل مثالي بعد متابعة إشراف تدريبي وتثقيفي عملي من قبل الدكتور أحمد نوفل المصري والدكتورة رشا الماجد من قسم مختبر الإبتكار في الجامعة الأمريكية في الإمارات، الذَين قدما للطلاب الدعم والتشجيع للوصول الى نجاح مشاريعهم الخاصة.
وعبّر مسؤولو الجامعة خلال زيارتهم وتفقدهم للمشروعات عن فخرهم بالإنجازات التي حققها الطلاب، وتعهدوا بتقديم كل سُبل الدعم لهم ولمن سيسيرون على نهجهم.
وعكست المشروعات الخمسة حجم المهارات التي يتمتع بها طلاب الجامعة الأمريكية في الإمارات على مستوى التخطيط والجاهزية للمستقبل بمشروعات ناشئة مواكبة للعصر وقابلة للتطبيق ومتوافقة مع الرؤية المستقبلية للإمارات والتي تهدف إلى إعداد جيل قادر على الابتكار وتوسيع وتنويع آفاق التنمية، وهي ذات القناعات التي تسعى الجامعة لنشرها بين عموم طلابها.
وأطلقت الجامعة الأمريكية في الإمارات AUE برنامج “حاضنة الأعمال الناشئة” (AUE Startup Incubator) لمساعدة طلابها وخريجيها الراغبين في بناء شركات ناشئة خاصة بهم بشكل يعزز انتقالهم للعمل ضمن الاقتصاد القائم على الابتكار والمعرفة والموجه نحو المستقبل بتوسيع مَداركهم حول ريادة الأعمال في مختلف القطاعات الاقتصادية.
-انتهى-

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى