فن ومشاهير

مطربة أمريكية تثير الجدل بجلسة تصوير في مقبرة مكتشفة حديثا بالهرم الأسود

أثارت المطربة الأمريكية “آمون ستار” الجدل خلال جلسة تصوير أجرتها في مقبرة مكتشفة حديثا في منطقة الهرم الأسود بدهشور.

وظهرت آمون ستار بزي مثير وسط آثار جديدة تم اكتشافها في هرم أمنمحات الثالث في منطقة دهشور، والشهير بلقب الهرم الأسود.

وتعيد آمون عبر جلسة التصوير تجربة اقتحام الهرم الأسود مرة أخرى بعد إطلاقها منذ بضعة أشهر فيديو كليب أغنية “Good Bye”، تم تصويره داخل الهرم نفسه.

وتستكمل آمون ستار عبر جلسة التصوير مسلسل شغفها الاستثنائي بالآثار المصرية، حيث تعمدت تصوير كافة كليبات ألبومها الجديد في أشهر الأماكن الأثرية النادرة، بداية من مقبرة الهرم الأكبر خوفو بمنطقة أهرامات الجيزة، مرورا بقصر شامبليون في وسط البلد، وصولا لقصر البارون ومعبد آمون.

كما تعقب جلسة تصوير الهرم الأسود أصداء النجاح التي لاقت آخر أغنيات آمون ستار “Born in USA” التي حصدت بها جائزة درع الساوند كلاود، وجسدت الأغنية تجربتها الحياتية بين مصر وأمريكا بعد انتقالها للعيش في القاهرة بعد نشأتها في الولايات المتحدة الأمريكية.

تابيثا آن ليبيك، أو “إليز ليبيك” هي مطربة أمريكية الأصل تستقر في مصر منذ 4 سنوات، وتعمقت في دراستها للحضارة الفرعونية حتى أطلقت أول مؤلفاتها عن الحضارة المصرية القديمة عبر كتاب ka healing، وقررت تدشين انطلاقة غنائية جديدة لها من القاهرة بتغيير اسمها الفني إلى “آمون ستار Amun Starr”، واستوحت لقبها الغريب من الآلهة الفرعونية القديمة، وهو مسمى إله الشمس والريح والخصوبة عند المصريين القدماء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى